Tajawal


بدأ المجلس الأعلى للآثار، منذ الأول من أكتوبر الجاري، تطبيق الزيادة التي وافق عليها مسبقا، على أسعار تذاكر زيارة الأماكن الأثرية في مختلف محافظات الجمهورية، حيث أعلن قائمة كاملة بأسعار تذاكر الأماكن الأثرية في مصر خلال عام 2018.

وبحسب القائمة الكاملة لأسعار تذاكر الزيارات التي ينشرها “عرب لايت”، فإن أغلى تذكرة هي تذكرة زيارة الهرم الأكبر والبالغة، 300 جنيه للأجانب و150 جنيها للطلاب الأجانب، بينما للمصريين بـ60 جنيها وللطلاب المصريين بـ30 جنيها.

أما ثاني أغلى تذكرة فهي تذكرة زيارة مقبرة توت عنخ آمون بالأقصر، حيث بلغت 200 جنيه للأجانب، و100 جنيه للطلاب الأجانب، و35 جنيها للمصريين و20 جنيها للطلاب المصريين، فيما بلغت قيمة تذكرة زيارة وادي الملوك بالأقصر 160 جنيها للأجانب و80 جنيها للطلاب الأجانب، و20 جنيها للمصريين و10 جنيهات للطلاب المصريين.

فيما بلغت تذكرة زيارة معبد أبو سمبل بأسوان، 160 جنيها للأجانب، و80 جنيها للطلاب الأجانب، و10 جنيهات للمصريين و5 جنيهات للطلاب المصريين، مع العلم أن هذه الأسعار تتضاعف يومي تعامد الشمس على وجه تمثال رمسيس الثاني يومي 22 أكتوبر و22 فبراير من كل عام، ما يجعل أسعار تذاكر معبد أبو سمبل هي الأغلى على الإطلاق على مستوى المزارات الأثرية في مصر في هذين اليومين حيث تصل إلى 320 جنيها للأجانب.

أما في محافظة القاهرة، فإن أغلى تذكرة هي تذكرة زيارة قاعة المومياوات الملكية بالمتحف المصري بميدان التحرير، حيث بلغت 150 جنيها للأجانب و75 جنيها للطلاب الأجانب، و30 جنيها للمصريين و15 جنيها للطلاب المصريين، فيما تبلغ تذكرة زيارة المتحف نفسه 120 جنيها للأجانب و60 جنيها للطلاب الأجانب، و10 جنيهات للمصريين و5 جنيهات للطلاب المصريين.

كما شملت القائمة السماح للمصريين بدخول 19 مزار سياحي مجانا دون دفع قيمة التذاكر، فيما سمح للأجانب بزيارة ثلاثة أماكن فقط مجانا.

جرب لعبة جديدة..