Tajawal


اعترفت شركة “كريم” العاملة في مجال النقل والتوصيل عبر الإنترنت، بتعرض أنظمة الكمبيوتر لديها لاختراق من بعض القراصنة الذين تمكنوا من الوصول إلى بيانات العملاء وقائدي السيارات العاملين لديها، مقدمة اعتذارها للعملاء.

وأرسلت الشركة بيانا إلى البريد الإلكتروني الخاص بعملائها، شرحت فيه حقيقة ما تعرضت له، وتأكيد التزامها بحماية خصوصية وبيانات العملاء في المستقبل.

وقالت الشركة في بيانها، إنه في يوم 14 يناير 2018، تمكن بعض الهاكرز من الوصول إلى أنظمة الكمبيوتر الخاصة بالشركة والتي تحمل بيانات العملاء وقائدي السيارات، وبمجرد اكتشاف الانتهاك، أطلقت الشركة تحقيقا شاملا وقامت بإشراك خبراء في مجال الأمن الإلكتروني لمساعدتها في تعزيز أنظمتها الأمنية.

وبينت أن أولويتها كانت حماية بيانات وخصوصية العملاء وقائدي المركبات، ومنذ اكتشاف الحادثة، عملت الشركة على فهم طبيعة الاختراق ومن تأثر به من العملاء والسائقين، لاتخاذ ما يتعين عليها القيام به لتعزيز دفاعاتها في الشبكة الإلكترونية الخاصة ببياناتها.

وطلبت الشركة من عملائها تغيير كلمة المرور الخاصة بحسابهم على تطبيق “كريم” وتغيير كلمات المرور على حساباتهم في التطبيقات والمواقع الأخرى إذا كانوا يستخدمون كلمة المرور ذاتها، كما طالبت العملاء بضرورة مراجعة كشوف حساباتهم البنكية وبيانات بطاقات الائتمان للتأكد من عدم وجود أي أنشطة مشبوهة.

وأكدت “كريم” أن الأنظمة الأمنية لديها لم تكن كافية لمنع حدوث ذلك الهجوم الإلكتروني، واعدة بتحديث هذه المنظومة الأمنية وجعلها أكثر قوة وفاعلية، ومشددة على التزامها بحماية خصوصية وبيانات كل المشتركين لديها.

ولم تكشف الشركة ما إذا كانت توصلت إلى شخصية من قاموا بعملية الاختراق أو معرفة الجهة التي تقف ورائهم.

يذكر أن صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، نشرت تقريرا في وقت سابق، قالت فيه إن السلطات المصرية طلبت من شركة “كريم” السماح لهاب الوصول إلى بيانات السائقين والعملاء بالشركة مقابل حصولها على معاملة مميزة في السوق المصرية، إلا أن الشركة رفضت المقترح.