Tajawal


إذا كنت ممن يتعلقون بمقتنياتهم بشكل مرضي، وتحتفظ بوسادتك القديمة ولا ترغب في تغيرها.. فتخلص منها فوراً، فالوسائد لها مدة صلاحية وهي 3 سنوات، وبعد ذلك تصبح خطر على حياتك.

ولكن استخدامنا للوسائد بشكل خاطئ ليس هي العادة الوحيدة التي نستخدمها بشكل غير مناسب في حياتنا اليومية، بل هناك العديد من هذه العادات، التي نكشفها لك في السطور التالية، للابتعاد عنها:

سماعات الأذن

لم أرى شخصا واحدا يضع سماعات الأذن بالشكل المنصوص عليه، مما جعلني أشك أنهم هم المخطئين ولكن إذا جربتم الطريقة الصحيحة ستشعرون بالفرق.

بنس الشعر

هذا الأمر يخص النساء وتحديداً من يضعن مشابك الشعر، الناحية المتعرجة أسفل والملساء من أعلى وستحصل على نتائج أفضل.

ساندويتشات البرجر

محتويات ساندويتش البرجر التي تترك ذكرياتها على جميع ملابسنا ليس العيب بها ولكن بالطريقة التي تمسك بها الساندويتش.

كيف تمسك الكأس؟

الاتيكيت يقول أنه غير مسموح لك أن تمسك الكأس من مكان غير الساق وهذا في المشروبات وكأس المياه والعصائر وكل شيء

تمارين السكوتش

تقوم الكثيرات من النساء بتمارين السكوتش لشد الأرداف، ولكنها لا تحصل على نتائج مرضية برغم التعب والمعانة التي تعانيها في التمارين، والسبب أنها تقوم بهذه التمارين بشكل خاطئ.

حقيبة الظهر

حقيبة الظهر من اسمها تعني أن توضع على الظهر وهذا لا يشمل منطقة الأرداف أو المنطقة الخلفية للأفخاذ وأن ترتطم الحقيبة بأثقالها بساقك أثناء المشي، فهذا يسبب التشوهات في عمودك الفقري ويزيد من المجهود المبذول في حمل الحقيبة.

أكل البيتزا

البعض يلجا لأكل البيتزا بالشوكة والسكينة وهذا الأمر مقبول ولكنه مبالغ فيه بعض الشيء، ولا يفضل أن تفعله إلا وأنت ترتدي البلدلة الرسمية مثلاً، وبخلاف ذلك تناول البيتزا بيدك ولا حرج، ولكن كيف تحملها؟ هذه هي النقطة التي توضحها الصورة.

كيف تمسك القلم؟

قبل أن تعدل طريقة أبنائك في الأمساك بالقلم تعرف على الطرق الخاطئة الشائعة والطرق الصحيحة.

طرق طي البنطلون

 

غالباً ما نعتقد أن طريقة طي البناطيل متعلقة فقط بالبناطيل القماش، ولكن هذه الطريقة هي الصحيحة اتبعوها لتطيل عمر ملابسك.

العمر الافتراضي

وسادتك المريحة النظيفة بعد 3 أعوام لم تعد نظيفة ولا مريحة وتعد مرتع للجراثيم والغبار الصعب التخلص منه، لأن عمرها الافتراضي انتهى، وقس على ذلك كل الأشياء التي لها عمر افتراضي محدد بينما نتجاهل نحن هذه القاعدة بسبب تعلقنا بمقتنياتنا الشخصية.