Tajawal


يحتفل فريق عمل فيلم الكوميديا الغنائية Sister Act بمرور 25 عاما على إصدار الفيلم الذي قامت ببطولته ووبي جولدينبرج.

الفيلم يحكي قصة مطربة بالملاهي الليلية وكيف تحولت إلى راهبة فى رحلتها للهروب من عصابة كانت شاهدة على جرائمهم.

ورشح الفيلم الذي حقق شهرة واسعة عند عرضه، للعديد من الجوائز، بينها جائزتي للجولدن جلوب عن أفضل فيلم كوميدي وجائزة أفضل ممثلة في دور رئيسي لووبي جولدينبرج.

خلال كل هذه السنوات كشف نجوم الفيلم عن بعض الحقائق والأسرار عنه.. تعرف على بعضها:

  • الفيلم مستوحى من قصة حقيقية لمطربة وراقصة اختارت أن تتحول إلى راهبة فى أوج مجدها.
  • الشخصية الحقيقة هي دولاريس هارت وقامت بالتمثيل فى عد من الأفلام منها Where the Boys Are وking Creole.
  • دولاريس اختارت التحول لراهبة وهي فى الـ24 من عمرها وتظل حتى الآن واحدة من أعضاء لجنة التصويت بأكاديمية العلوم والفنون.

  • لم تكن النجمة ووبي جولبيرج هي الاختيار الأول لمنتجي الفيلم بل كانت بيتي ميلدر هى البطلة قبل أن تعتذر قبل بداية التصوير بفترة قصيرة.
  • تصرح ميلدر أنها نادمة حتى الآن على الاعتذار عن الفيلم نتيجة ما حققه من شعره واسعة عند عرضه.
  • ووبي طلبت تغيير اسم الشخصية فى الفيلم من “تيري فان كارتير” إلى “دولاريس رادنيك” لأنها أرادت دائما أن تقدم شخصية اسمها “دولاريس”.

  • خضعت القصة والسيناريو إلى التعديل من قبل عدد من نجوم الكتابة منهم كاري فيشر، نانسي مايرز، وروبرت هارلينج للحد الذي رفض كاتبه الأصلي وضع اسمه عليه معتبرا أنه عمل جديد مختلف تماما عما قام بكتابته.
  • تقول بطلات الفيلم أنهن كن يقمن بعدد من الأعمال السيئة خلال تصوير الفيلم والذي كان يتم تصويره بأحد ملاهي لاس فيجاس، حيث كن يقمن بلعب القمار وتدخين السجائر وهن يرتدين زي الراهبات.

  • فى 1993، قدمت دونا دوجلاس دعوي ضد ووبي جولدبيرج وشركة ديزني وكل من شارك فى الفيلم مؤكدة أنه تم سرقة كتاب لها بعنوان Nun in the Closet وطلبت تعويض 200 مليون دولار.
  • وفي 2011 قدمت دعوى أخرى مؤكدة أن القصة اقتبست من حياتها الشخصية وأنها راهبة تتقن الغناء وتساعد الفقراء بنفس المنطقة التى دارت فيها أحداث الفيلم.
  • تحول الفيلم لمسرحية غنائية تم إنتاجها عام 2011 على مسرح برودواي وحازت على الكثير من الترشيجات لجائزة توني فى ذلك العام.