كشفت تقارير إعلامية أن هناك اتجاهًا داخل مجلس إدارة مجموعة “MBC” إلى أن يكون برنامج “رامز تحت الأرض”، هو آخر سلسلة برامج “المقالب” مع الممثل رامز جلال.

وأشارت التقارير إلى أن البرنامج نال سخرية واتهامات من قبل مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي بأن المقالب مفبركة، وجرى الاتفاق على تنفيذها.

وبالإضافة إلى التشكيك في فبركة المقالب، تواجه سلسلة برامج المقالب التي اشتهر بها رامز جلال، انتقادات واسعة بسبب العنف المفرط الذي تشهده بعض الحلقات، وتعمد القائمين على الحلقات إشعار الضيوف بالرعب الشديد بهدف تحقيق الانتشار.